مرض التهاب السحايا – 6 أعراض يجب على الآباء عدم تجاهلها

16 يونيو، 2018
بسبب احتمالية ظهور مرض التهاب السحايا في العديد من الأشكال مختلفة في المرضى الأصغر سنًا، إذا كانت هناك أي أعراض مريبة قد تشير إلى وجود الالتهاب، يجب خضوع الطفل إلى البزل القطني للتأكد من عدم إصابته بالمرض.

يُعرَّف مرض التهاب السحايا بأنه التهاب يصيب أغشية المخ والحبل الشوكي الواقية.

يصيب مرض التهاب السحايا الأطفال بنسبة أكبر. وفي هذه المقالة، سنعرض الخطوات التي يجب عليك اتباعها كأحد الآباء، والتي تستطيع مساعدتك في اكتشاف والتعرف على الأعراض التي تظهر على طفلك.

أعراض مرض التهاب السحايا التي يجب عدم تجاهلها

1- حالات الصداع الحاد

حالات الصداع الحاد

بالنسبة للأطفال الصغار، تصبح حالات الصداع غير محتملة. وفي بعض الأحيان، يصل الألم إلى رقبة الطفل أيضًا.

في حالات الأطفال حديثي الولادة، يعتبر انتفاخ اليافوخ من الأعراض التي تشير إلى الإصابة بالالتهاب.

2- آلام المعدة، الغثيان والقيء

تعتبر هذه الأعراض من الأعراض الشائعة في المراحلة الأولى للالتهاب. وبجانب هذه الأعراض، قد يفقد المريض الشهية، جزئيًا بسبب الألم الناتج عن تقلص المعدة.

3- التحسس الضوئي

التحسس الضوئي

إحدى المشاكل التي تظهر بسبب مرض التهاب السحايا هي الحساسية الكبيرة للضوء، وهو ما يعرف أيضًا بالتحسس الضوئي.

وعند التعرض لكميات كبيرة من الضوء، خاصةً ضوء الشمس، تدمع عيون المرضى. وفي نفس الوقت، يأتي التحسس الضوئي مصاحبًا بالغثيان وحالات الصداع الحادة.

4- تصلب الرقبة

عند مراقبة أفعال الطفل المصاب بالالتهاب، يمكن عادةً ملاحظة وضع جسمه المختلف:

  • فأثناء الاستلقاء على جانبهم، يحافظ المرضى على ثني الساقين وميل الرقبة إلى الخلف.
  • وذلك بسبب محاولتهم مد الرقبة دون القدرة على ذلك بسبب تصلبها.

5- ازدواج الرؤية والحمى

ازدواج الرؤية والحمى

يعاني الأطفال عند محاولة تركيز الرؤية، وهو ما يؤدي إلى ازدواج الرؤية. وتعتبر الحمى العرض الرئيسي. فالأطفال المرضى يعانون من التشنجات ويشتكون من الشعور بالبرد دائمًا.

بعد ارتفاع الحرارة، يكون من الصعب السيطرة عليها. ولكن، بسبب أن الحمى من المشاكل الشائعة، يجب عليك الانتباه ومحاولة اكتشاف وجود أعراض المرض أخرى.

6- الطفح الجلدي

تعتبر نوبات الاحتدام أو الطفح الجلدي من الأعراض الشائعة في حالات الأطفال الذين يعانون من مرض التهاب السحايا.

  • للتحقق من إصابة طفلك بالالتهاب، لا تحتاج إلا إلى استخدام كوب زجاجي شفاف.
  • اضغط بالكوب على أماكن الطفح الجلدي، إذا اختفى الطفح الجلدي مؤقتًا تحت الضغط، فهو ليس من أعراض مرض التهاب السحايا.
  • ولكن، إذا حافظ الطفح على لونه تحت الضغط، يجب عليك زيارة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

لا يجب عليك إهمال هذا الالتهاب. وبالنسبة للأطفال، يجب علينا أن نكون منتبهين وواعين للأعراض التي تظهر، والتي قد تشير إلى الإصابة بالحالة.

يجب عليك طلب وحدة عناية خاصة للتشخيص. وإذا أثبتت الاختبارات الإصابة بالمرض، يجب عليك التوجه فورًا إلى مركز طبي للعلاج.

زر هذه المقالة: الألم العضلي الليفي – الذي تحتاج إلى معرفته حول هذا المرض

لقاح مرض التهاب السحايا

لقاح مرض التهاب السحايا

باستخدام اللقاحات، يمكننا تجنب بعض أعراض المرض. والتالية هي اللقاحات الأكثر شيوعًا وانتشارًا في الوقت الحالي:

يتم استبعاد بعض اللقاحات من جداول تطعيم معينة. ولكن، يجب علينا أن نتذكر أن اللقاحات التي تم ذكرها لا تقي الأطفال بشكل كامل من العدوى، فهي فعالة ضد بعض سلالات البكتيريا فقط.

كيف يظهر المرض على الأطفال حديثي الولادة؟

في حالات الأطفال حديثي الولادة، تشمل الأعراض الانزعاج المستمر، التوتر وفقدان الشهية.

  • تعتبر الحمى أولى الأعراض، ولكن في بعض الأحيان، يكون هبوط الحرارة هو السبب.
  • اضطراب التنفس والتشنجات من الأعراض سهلة الملاحظة.

الأطفال حديثي الولادة عرضة للإصابة بالأمراض بشكل أكبر بسبب عدم اكتمال تشكل الجمجمة واليافوخ في هذه المرحلة.

تظهر أعراض مرض التهاب السحايا الشائعة عندما يقوم أطباء الأطفال بفحص جهازهم العصبي المركزي. يمكن العثور على بقع حمراء ناتجة عن المكورات السحائية.

بسبب الأشكال العديدة التي قد يظهر بها المرض في حالات الأطفال، إذا لاحظت أي أعراض مريبة تشير للالتهاب، يجب الخضوع للبزل القطني لاستبعاد أي احتمالية لوجود الالتهاب.

إذا كان الطفل حديث الولادة يعاني من الحمى دون سبب واضح، يمكن للطبيب المختص أن يقوم بالبزل القطني برغم عدم وجود أي أعراض أخرى.